« حكم دفع مبلغ مالي من أجل وظيفة »






عفا الله عنك:  لا بأس عليك بدفع هذا المبلغ ما دام لتحصل به على عمل، وهذا من حقك، وهو من الضرورات لمثلك، ما دام هؤلاء طلبوا منك ذلك فلا أثم عليك ، والأثم عليهم هم. والله ولي التوفيق.



» تاريخ النشر: 18-08-2008
» تاريخ الحفظ: 13-11-2019
» موقع فضيلة الشيخ فوزي الحميدي الأثري
.:: http://sheikfawzi.net/ar ::.